منوعات

ستنطلق بحلول عام 2023 ..شاب إماراتي يستعد لأطول مهمة فضائية لرائد فضاء عربي

استعداداً لأول مهمة طويلة الأمد لرواد الفضاء العرب بدأ رائد الفضاء الإماراتي سلطان النيادي تدريباته داخل مقر شركة “سبيس إكس” في ولاية كاليفورنيا الأمريكية حيث أدى تدريباته داخل نموذج لمركبة “دراجون”، ضمن استعداداته لثاني مهام برنامج الإمارات لرواد الفضاء، الموجهة إلى محطة الفضاء الدولية.

وبحسب ما ذكرته “وام” من المقرر أن تنطلق رحلة النيادي من ولاية فلوريدا وذلك في عام 2023 من مركز كينيدي للفضاء.

تندرج رحلة النيادي ضمن مهام ناسا وسبيس إكس Crew-6، الخاصة بقضاء 6 أشهر على متن محطة الفضاء الدولية، بهدف تنفيذ عدة تجارب علمية.

وسبق أن أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، اختيار سلطان النيادي ليكون أول رائد فضاء عربي يقضي مهمة طويلة تستغرق 6 أشهر في محطة الفضاء الدولية العام المقبل.

وكتب الشيخ محمد بن راشد عبر حسابه الرسمي في “تويتر”: “من بين مجموعة من رواد الفضاء الإماراتيين في مركز محمد بن راشد للفضاء، تم اختيار سلطان النيادي ليكون أول رائد فضاء عربي سيقضي مهمة طويلة تستغرق ٦ أشهر في محطة الفضاء الدولية العام المقبل بإذن الله.. شبابنا رفعوا رؤوسنا للسماء.. حيث مكان ومكانة دولة الإمارات المستحقة”.

سلطان النيادي هو أحد أول رائدي فضاء إماراتيين، ضمن برنامج الإمارات لرواد الفضاء في عام 2017 بهدف تدريب وإعداد فريق من رواد الفضاء الإماراتيين وإرسالهم إلى الفضاء للقيام بمهام علمية مختلفة.

ولد سلطان النيادي في قرية أم غافة، التابعة لمدينة العين في دولة الإمارات العربية المتحدة.

في طفولته، اعتاد سلطان أن يراقب النجوم والقمر في الليل وكان يحلم بأن يكون رائد فضاء عندما يكبر.

بعد إتمامه المدرسة الثانوية، التحق سلطان بالقوات المسلحة الإماراتية، ثم ذهب إلى بريطانيا للالتحاق بجامعة برايتون حيث حصل على درجة البكالوريوس (مع مرتبة الشرف) في هندسة الإلكترونيات والاتصالات في عام 2004.

وبعد اختياره ليكون واحداً من أول رائدي فضاء إماراتيين، قالت البروفيسور ديبرا همفريس، نائب رئيس جامعة برايتون عن سلطان النيادي: “نحن فخورون للغاية بواحد من خريجينا وسنراقب مساعيه كرائد فضاء باهتمام كبير”.

بعد عودته إلى دولة الإمارات، التحق بكلية زايد العسكرية حيث درس لمدة عام، ثم عمل في القوات المسلحة الإماراتية كمهندس اتصالات.

في عام 2008، ذهب سلطان إلى أستراليا حيث حصل على درجة الماجستير في أمن المعلومات والشبكات من جامعة جريفيث، ثم ذهب مرة أخرى في عام 2011 حيث حصل على درجة الدكتوراه في تكنولوجيا منع تسرب البيانات من نفس الجامعة.

في 6 ديسمبر/ كانون الأول 2017، كتب صاحب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على “تويتر”: “أدعو شبابنا وشاباتنا للتسجيل في برنامج الإمارات لرواد الفضاء عبر مركز محمد بن راشد للفضاء. سيتم اختيار الأفضل والأقدر والأكثر كفاءة ليكونوا سفراءنا للفضاء”. وكان النيادي أحد شخصين تم اختيارهما من بين 4022 متقدماً بعد اجتيازه سلسلة من الاختبارات الذهنية والجسدية في الإمارات وروسيا.

وفي 3 سبتمبر/ أيلول 2018، أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم اسمي أول رائدي فضاء إماراتيين عبر “تويتر” أيضاً حيث كتب: “في إنجاز عربي جديد.. نعلن اليوم عن أسماء أول رائدي فضاء عرب لمحطة الفضاء الدولية.. هزاع المنصوري وسلطان النيادي.. هزاع وسلطان يمثلان كل الشباب العربي”.

وفي 5 مارس/ أذار 2019، استقبل الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم المنصوري والنيادي.

أصبح سلطان النيادي، أول رائد فضاء عربي سيقضي مهمة طويلة تستغرق 6 أشهر في محطة الفضاء الدولية العام المقبل.

وأتم رائد الفضاء سلطان النيادي في عام 2021 بنجاح السنة الأولى من التدريبات في مركز جونسون للفضاء التابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا، وهو جاهز حاليا للعمل بصفة مشغِّل على متن محطة الفضاء الدولية.

“النيادي” أنهى التدريبات في مختبر الطفو المحايد، وتقييما حول استخدام بدلة السير في الفضاء EMU، وصيانة محطة الفضاء الدولية، وإنقاذ رواد الفضاء في حالات الطوارئ ICR، وأكمل حصصا نظرية وتدريبات عملية على طائرة (تي-38).

يعتبر سلطان النيادي هو أحد رواد الدفعة الأولى لبرنامج الإمارات لرواد الفضاء، الذي أطلقه الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في العام 2017، لتدريب وإعداد فريق من رواد الفضاء الإماراتيين، وإرسالهم إلى الفضاء لتنفيذ مهام علمية مختلفة.

الجدير بالذكر انه تم اختيار النيادي بعد سلسة اختبارات ذهنية وبدنية في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها وذلك من ضمن أكثر من 4 آلاف متقدم للبرنامج.

زر الذهاب إلى الأعلى